التخطي إلى المحتوى

أن أزمة الصين المتمثلة في انتشار فيروس كورونا ستؤثر بالسلب على مصر وهذا إذا توقفت خطوط إنتاج مصانع الصين في قطاع مستلزمات الإنتاج والمواد الخام وذلك لان الصناعه المصريه معظم اعتمادها على المواد الخام المستوردة من الصين وذلك خاصة في مجال السيارات والاجهزه الالكترونيه  وهذا ما أوضحه أحمد شيحة رئيس شعبة المستوردين بالغرف التجارية .

قيمة توريدات مصر من الصين
كما أشار أحمد شيحة في تصريح له إن الصين تصدر لمصر سنويا سلع سواء مواد خام أو تامة الصنع بقيمة 16 مليار دولار , وتمثل الواردات الصناعية ومستلزمات الإنتاج، والسلع الوسيطة نحو 80% من حجم الواردات، مشيرا إلى أن الصين تحاول جاهدة حل هذه الأزمة واحتوائها وتحاول القضاء على الفيروس قبل انتشاره في اماكن مختلفة من الصين.


ومن المعروف ان يناير هو فتره اجازه صيفيه في الصين , ويستأنف العمل في مصانعها المختلفة في شهر فبراير المقبل , كما أوضح أحمد شيحة إلى أن مصر تمتلك مخزونا كافيا من المواد الخام وتامة الصنع من كافة الصناعات المختلفة وذلك حتي تتخطي الصين ازمتها وخاصه ان المصانع ستكون من الأماكن الموبوءة وهذا ما يمثل كارثة كبيرة في حالة تفشي المرض بين العمال .


عدد وفيات بسبب الكورونا
من الجدير بالذكر ان الصين لم تعلن عن تأثير أي صناعة في أسواقها حتى الآن
كما انها اعلنت ان عدد الوفيات من الكورونا 106 ولكن ذكرت لجنة الصحة الوطنية انه ارتفع الى 4515 حاله وأن هذا هو العدد الإجمالي حتى 27 يناير .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *